المخدرات سبب إنتشار الجرائم

المخدرات سبب إنتشار الجرائم

    كتبت /شيماء أحمد

    قررت غرفة المشورة بمحكمة إطسا بالفيوم تجديد حبس المدعو "محمد ممدوح صالح"، الطالب بالثانوي التجاري والمتهم باغتصاب وقتل الطفلة "ولاء حلبود عطية"، البالغة خمس سنوات، أعلى سطح منزلهم بمنشأة عبد المجيد دائرة مركز إطسا 45 يوما أخرى على ذمة التحقيقات.

    وعقب قرار تجديد حبس المتهم أشرف العميد أسامة أبو الليل، مأمور مركز شرطة إطسا على ترحيل المتهم وسط حراسة أمنية مشددة من حجز المركز إلى سجن الفيوم العمومي لقضاء مدة الحبس الاحتياطي.

    وكانت تحقيقات النيابة قد كشفت وجود صلة قرابة للمتهم بالمجني عليها، حيث إن والده متزوج من خالتها بعد وفاة والدة المتهم الذي أدلى باعترافات تفصيلية عن كيفية ارتكابه للجريمة، وقام بإعادة تمثيل الجريمة أمام فريق من رؤساء النيابة.

    وأكد المتهم في اعترافاته أنه كان قد تناول أقراص الترامادول المخدرة صحبة بعض أصدقائه وحال ذهابه إلى منزله الملاصق لمنزل الطفلة الضحية بقرية منشاة عبد المجيد كانت الضحية تلعب أمام المنزل وطلبت والدتها منه رعايتها لحين عودة والدها من المسجد وعودتها من السوق فقام باستدراجها إلى أعلى سطح المنزل ونزع ملابسها عنها، وأثناء ملامسته لأعضائها التناسلية بأصبعه والتلاعب بجسدها صرخت الطفلة فخشي أن يفتضح أمره وقام بخنقها حتى فارقت الحياة ثم فر هاربا متسلقا سطح منزل الضحية وصولا إلى سطح منزلهم.

    وأشار المتهم أن والد الطفلة فور عودته من المسجد سأله عنها فأخبره أنه تركها تلعب أمام المنزل ودخل لاستذكار دروسه وحينما وجدها والدها ملقاة أعلى سطح المنزل تظاهر المتهم بالصدمة والحزن وتوجه معه إلى المستشفى حيث كان والدها يعتقد أنها مازالت على قيد الحياة، وأوضح المتهم أن صورة الطفلة ولاء لا تفارق خياله منذ إرتكاب الجريمة خصوصاً وهي تبكي وتردد "ليه كده ياعمو محمد حرام عليك".
    جريدة أنباء الوطن الان
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع جريدة أنباء الوطن .

    إرسال تعليق

    اعلان فوق المواضيع