سامي المسعودي يظهر من داخل الكعبة المشرفة ويهدد بزوال حكم آل سعود

سامي المسعودي يظهر من داخل الكعبة المشرفة ويهدد بزوال حكم آل سعود

    متابعة/مرفت شحاتة

    تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي صورة وصفوها بـ"الصادمة"، لقيادي في "الحشد الشعبي" العراقي، هدد بإزالة حكم "آل سعود"، وهو خارج من داخل الكعبة.
    وظهر سامي المسعودي، المستشار في هيئة الحشد الشعبي، وهو يخرج من الكعبة المشرفة، برفقة مسؤولين عراقيين، قبل أيام. ولا تُفتح الكعبة إلا مرتين في العام؛ الأولى في أول شعبان لغسلها، والثانية في أول ذي الحجة لغسلها ولتعليق الكسوة الجديدة، كما تفتح في حالات نادرة بإذن من ملك السعودية لدخول ضيوف السعودية من قيادات الدول.
    وأثار ظهور القيادي في الحشد الشعبي جدلا واسعا؛ بينما أعاد ناشطون التذكير بتصريحه الشهير، بعد إعدام السلطات السعودية، رجل الدين الشيعي نمر باقر النمر، مطلع العام 2016، وحينها صرح المسعودي بأن "دماء الشيخ النمر ستغرق آل سعود، وتعجل بفناء مملكتهم التي شيدوها على دماء الأبرياء والفقراء".
    واستهجن مغردون سعوديون السماح لسامي المسعودي بدخول الكعبة، رغم تهديده المملكة بشكل علني، فيما احتفى أنصار الحشد الشعبي بدخول "أول عمامة شيعية" إلى الكعبة، بحسب تعبيرهم
    وبينما يعتقد مغردون سعوديون أن الصورة تمت فبركتها بواسطة معارضي المملكة فإن هناك فيديو متداولاً يوثق لحظة فتح الكعبة لرئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي، الذي كان في زيارة للملكة قبل أيام ، ويبدو أن "المسعودي" دخل الكعبة ضمن زيارته، فقد رافقه في زيارة المملكة بحسب ما أكدت وسائل إعلام عراقية.
    وتهكم الإعلامي الإسرائيلي إيدي كوهين على تلك الصورة قائلاً: "كيف يفتح باب الكعبة لسامي المسعودي مستشار الحشد الشيعي وزعيم مليشيا وعد الله المنبثقة من حرس تصدير الثورة الخمينية في إيران والذي سبق له أن هدد آل سعود بالقصاص لقتلهم المعارض الشيعي نمر النمر (أعدمته الرياض مطلع 2016)"، وقال متهكما: "لا أستغرب أن يفتحوا باب الكعبة لبشار الأسد ونصر الله قريبا".
    moumn
    @مرسلة بواسطة
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع جريدة أنباء الوطن .

    إرسال تعليق

    اعلان فوق المواضيع