جيش السودان يقطع بث الإذاعة الحكومية ويبث أغاني وطنية

جيش السودان يقطع بث الإذاعة الحكومية ويبث أغاني وطنية

    كتب لزهر دخان
     في تصريح أدلى به المتحدث بإسم الرئاسة الروسية، السيد دميتري بيسكوف. أكدت روسيا على أن ما يجري في السودان . يُعتبر من الشؤون الداخلية السودانية.
      كما أشار دمتري بيسكوف إلى أن موسكو تأمل في عودة الوضع في  السودان إلى الإطار الدستوري.
     بيسكوف  قال حرفيا   للصحفيين   (نحن نراقب الوضع عن كثب. ونأمل أولاً، ألا يكون هناك تصعيد في الوضع، يمكن أن يؤدي إلى وقوع خسائر بشرية. وكذلك نأمل، أن يكون الوضع في السودان، في القريب العاجل، إلى الإطار الدستوري(
     وبهذا تكون روسيا قد إستمرت في إنتهاج نفس السياسة .التي تدافع بها على حلفائها من الأنظمة  .التي تعاني من مشاكل داخلية مع شعوبها . وخارجية مع الغرب بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية . وجاء في تصريح بيسكوف  (بالطبع ، بغض النظر عما يحدث - ما يحدث هو شأن داخلي للسودان ويجب أن تحل الأمور هناك، وفقا لما يقرره  السودانيون أنفسهم(
    كما أشار السيد بيسكوف إلى أن كل الذي سيحدث في السودان. سوف لن يؤثر على العلاقات السودانية الروسية .التي ستبقى في نفس الإتجاهات.
      بينما لا يزال الوضع في السودان يسير من السيء إلى الأسوأ منذ حوالي خمسة أشهر. وأخر ما حدث وحسب وسائل إعلام .  إقتحم ضباطا من الجيش السوداني  مقر الإذاعة الحكومية في الخرطوم .  الأمر الذي تسبب في  قطع برامجها . وشروعها في بث الأغاني الوطنية. ويبقى المواطنون  ينتظرون صدور بيانا عسكريا   .
    ali shata
    @مرسلة بواسطة
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع جريدة أنباء الوطن .

    إرسال تعليق

    اعلان فوق المواضيع