أهمية الاطالات أثناء التمرين وبعد التمرين .

أهمية الاطالات أثناء التمرين  وبعد التمرين .



    كابتن: شريف عبد التواب.

    1. لترخية مفاصل الجسم وأربطته وعضلاته.

    2. لتخفيف الألام المترتّبة على ممارسة التمرينات الثقيلة كرفع الأثقال .

    3. لتخليص الجسم من الفضلات المتراكمة في خاصّةً حمض اللاكتيك وذلك عن طريق إفراز العرق.

    4. تمنح الجسم المرونة اللازمة  للقيام بالأعمال والتمرينات بشكلٍ سلسٍ ومريحٍ.

    5. حماية الجسم من الإصابة بالضربات خلال أداء التمرينات الرياضيّة الأخرى.

    6. تنمية مهارات الفرد وقدراته البدنيّة وتطويرها بشكلٍ صحيحٍ وسليمٍ.

    7. التخفيف من الشدّ العضلي الذي يصاحب التمرينات الثقيلة ومنح الجسم المزيدَ من الراحة.

    8. تسهيل حركة الفرد بشكلٍ حرٍّ.

    9. تنبيه العضلات وتحفيزها للقيام بمجهودها اليوميّ، ممّا يجعل من النشاطات الرياضيّة اليومية مفيدةً وممتعةً أكثرَ للجسم.

    10. زيادة المدى الحركيّ للأشخاص المواظبين على ممارسة تمارين الإطالة بما لا يقلُّ عن أربع سنواتٍ.

    11. حماية العضلات من الشدّ والتمزّقات أو الالتواء، بالإضافة إلى حماية العمود الفقريّ من الإصابة بأيّةِ مخاطر.
    خميس خليفه
    @مرسلة بواسطة
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع جريدة أنباء الوطن .

    إرسال تعليق

    اعلان فوق المواضيع