السجن 20 عام لعضو سابق في وكالة الاستخبارات الأميركية

السجن 20 عام لعضو سابق في وكالة الاستخبارات الأميركية

    متابعة شحاتة أحمد

    قضت محكمة أميركية على عضو سابق في وكالة الاستخبارات الأميركية (سي آي إيه)، بالسجن 20 عاما بتهمة التجسس لصالح الصين.

    وجاء الحكم على كيفن مالوري البالغ من العمر 62 عاما، بعد إدانته ببيع "معلومات دفاعية" لقاء 25 ألف دولار لضابط مخابرات صيني، خلال رحلات أجراها إلى شنغهاي في مارس وأبريل 2017.

    وقال مالوري لأحد العملاء الصينيين في رسالة تعود إلى الخامس من مايو 2017: "هدفكم الحصول على معلومات، وهدفي أنا تقاضي المال".

    وخدم مالوري بالجيش الأميركي، وعمل لاحقا بصفته عنصرا خاصا في أحد الأجهزة الأمنية التابعة لوزارة الخارجية، قبل أن يصبح عضوا في الـ"سي آي إيه".
    ali shata
    @مرسلة بواسطة
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع جريدة أنباء الوطن .

    إرسال تعليق

    اعلان فوق المواضيع