القبض علي 30 فتاة "قاصر" و12 فوق السن "يمارسن الدعارة" تقودهم صاحبة محل كوافير "اضغط للتفاصيل"

تمكنت الإدارة العامة لمباحث الآداب بالجيزة، تحت مراقبة اللواء رضا العمدة مدير الإدارة العامة للمباحث، والعميد طارق حمزة، مدير الإدارة العامة لمباحث الآداب بالجيزة، خلال3 أشهر ماضية، من إخضاع عديدة وقائع، تيسير وممارسة دعارة في مدى المحافظة.

وأفادت التحقيقات والتحريات أن أسعار الدعارة تفاوتت، لتبدأ بـ400 لليلة وحتى 1000 جنيه في الساعة الواحدة، وأتت هذه الأحداث كالتالي:

- نادٍ صحي بالعجوزة:

قد قررت نيابة العجوزة، في شهر سبتمبر الزمن الفائت، حبس 4 بنات، لفترة 4 أيام علي ذمة التحقيقات، بتهمة تيسير وممارسة الدعارة، وطلبت النيابة تحريات المباحث بخصوص الواقعة.

وتبين أثناء التحقيقات أن البنات يمارسان الدعارة داخل نادي صحي بالعجوزة، في مقابل 1000 جنيه في الساعة، وتحفظت مجموعات الجنود على 20 ألف جنيه ثروة عمل 48 ساعةٍ.

- صاحب محل كوافير:

تمكنت الشرطة بالجيزة، في كانون الأول الحالي، من إخضاع صاحب محل كوافير بشارع الهرم، يعمل في تيسير ممارسات الدعارة، و5 بنات يمارسن الممارسات المنافية للآداب بمقابل 1500 جنيه في الليلة.

وعلى الفور، جرى نصب عديدة أكمنة ثابتة ومتحركة تمكنت من إخضاع المدعى عليه والبنات الـ5، وبمناقشهن اعترفن بممارسة الدعارة بمقابل حصولهن على 1500 جنية في الليلة.

- بنت تلقي بنفسها من الطابق التاسع خوفا من ضبطها

في شهر ديسمبر الحالي، أقدمت بنت في العقد الثاني من عمرها، على الانتحار، بعدما ألقت بنفسها من شرفة شقة بالطابق التاسع بعقار سكني بمنطقة الهرم، وسقطت على "تندة" في الطابق الخامس، الأمر الذي نتج عنه إصابتها بكسور فى غير مشابه مناطق جسمها.

وأوضحت تحريات وتحقيقات الأجهزة الطموح أن الفتاة كانت بصحبة شابين داخل الشقة لممارسة الرذيلة بمقابل 400 جنيه في الليلة وأتى في محضر قوات الأمن أن مطلع الواقعة كانت بورد بلاغا من سكان مساحة فيصل بالهرم، إلى شرطة الإغاثة بسقوط بنت من واحدة من المنشآت السكنية، وتم التحفظ عليها من قبل الشرطة وضبط الشابين.

- ممارسة الدعارة داخل مركبات العملاء

قصفت الإدارة العامة للآداب بالجيزة، تشرين الأول الزمن الفائت، حملة أمنية مكبرة استهدفت عددًا من المتاجر بمدينة الشيخ زايد، وتمكنت من إلقاء إعتقال بنتين خلال استدراجهما عددا من الشبان من في مواجهة الكافيهات الشهيرة، بغاية ممارسة الجنس معهما في العربة في مقابل حصولهم على نقود تتراوح ما بين 700 إلى 1000 جنيه في الساعة.

وبينت التحقيقات أن البنتين المقبوض عليهما في العقد الثاني من عمرهما وأنهما يمارسان الدعارة في مركبات العملاء الذين يستدرجونهما، وسجلت مجموعات الجنود اعترافات البنتين.

- ملهى ليلي بالهرم:

حبست نيابة العمرانية، 43 شابا وفتاة، 15 يوما على ذمة التحقيقات، بعد أن نسبت إليهم النيابة العامة اتهامات التحريض على الفسق وممارسة الدعارة، وحيازة مخدرات، وحرزت النيابة أقراص جنسية ومواد مخدرة وخمور مهربة وممنوع تدوالها في الملاهي الليلية.

وكشفت التحقيقات أن مدير الملهي اتفق مع ربة بيت وابنتها بالعمل في الملهى لاستقطاب العملاء لممارسة الدعارة، بمقابل حصولهن على مِقدار مالية، "الساعة بـ500 جنيه"، في أعقاب حبس "الأب" في قضية مواد مخدرة، وقالت التحريات أيضاً، أن مجموعة من الشبان الشواذ  يترددواعلى الملهى، لأجل أن يصطادوا عددا من العملاء، وأن البنات يمارسن الدعارة مقابل جوهري "500 جنيه في الساعة"، وتبين أن المتهمين بينهن 30 بنت منهن قاصرات، و13 شابا، واعترفوا بممارسة الفجور والدعارة.
moumn
كاتب المقالة
كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع جريدة أنباء الوطن .

جديد قسم :

إرسال تعليق