القائمة الرئيسية

الصفحات

المنيا تستقبل وفدان من المانيا والبرازيل يزوران المعالم السياحية


كتبت رويدا عمار الجازوى

تستقبل محافظة المنيا العديد من الوفود السياحية لوجود اماكن سياحية كثيرة فى محافظة المنيا لانها تعد محافظة ثرية بالاماكن السياحية 
وقد أعلن اللواء قاسم حسين محافظ المنيا بدء عودة الرحلات النيلية للبواخر السياحية , حيث استقبلت المحافظة اليوم وفدا برازيليا و اخر ألماني خلال قيامهم برحلة نيلية بين القاهرة والأقصر عن طريق إحدى البواخر السياحية لزيارة المناطق الأثرية والسياحية بالمحافظة .

أكد المحافظ ، أن المنيا تمتلك العديد من المقومات السياحية والمناطق الأثرية ، كما تنعم بالأمن والاستقرار، مُشيراً إلى تكاتف جميع الجهات لإنجاح المنظومة السياحية بالمحافظة والعمل على إعادة المنيا إلى خريطة السياحة العالمية وتسهيل الإجراءات أمام الزائرين وتهيئة الجو الملائم للتمتع بالمعالم الأثرية العديدة التي تزخر بها محافظة المنيا

من جانبه أوضح الدكتور ثروت الأزهري مدير إدارة السياحة بالمنيا، ان برنامج الوفد يستمر لمدة يومين حيث سيزور مناطق تل العمارنة بدير مواس، وبني حسن بأبوقرقاص، وتونا الجبل بمركز ملوي.

هذا وتضم محافظة المنيا العديد من المناطق الأثرية والمعالم السياحية الهامة منها "منطقة آثار تل العمارنة بمركز ديرمواس، ومنطقة آثار الأشمونين شمال غرب مركز ملوي، ومنطقة آثار بني حسن والتي تقع جنوب مدينة المنيا بحوالي 20 كيلومتر وتضم 39 من المقابر القديمة من عهد الدولة الوسطى"

كما تضم أحد مسارات رحلة العائلة المقدسة بمنطقة جبل الطير، وكذلك منطقة آثار البهنسا، وتقع على بعد 16 كيلو متر من مركز بني مزار، وهى مدينة أثرية قديمة، وعثر فيها على الكثير من البرديات التي ترجع للعصر اليوناني الروماني، وتلقب بـ"البقيع الثاني" لكثرة من اسُتشهد فيها خلال الفتح الإسلامي.
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات