وفاة صاحب صورة صلاة العيد علي "عجلة" بالمحلة..وإبنته :اتفضحنا

تداولت أخبار عبر صفحات التواصل الاجتماعي تؤكد موت ذو حادثة عجلة صلاة العيد، والمعلوم بـ"رجل العجلة"، وهو ما كان يؤدي صلاة عيد موسم الحج وهو يعلو العجلة.

وتشعّبت وتوسعت موجة من الجدال على التواصل الاجتماعي حتى الآن صلاة عيد موسم الحج أول البارحة الاحد، نتيجة لـ تبادل صورة لرجل مسن يعلو دراجة ويصلي بها، وتم تبادل الصورة والتهكم منها على صفحات مواقع الإتصال الاجتماعى، ما نتجَ عنه موجة من الصدمة لذا الرجل المسن.

وقالت ابنة الرجل المسن في استغاثتها عن طريقها صفحات التواصل الاجتماعي لحذف صورة أبوها، إن الصورة تسببت في جلطة لوالدها وهو هذه اللحظة حاضر في المصحة.

واستطردت "إحنا فتيات وإخواتي حصل بينهم وبين أزواجهم خناقات كبيرة نتيجة لـ الصورة لأنها صرت مادة للسخرية.. أهالى أزاوج أخواتى إتريقوا على بابا وقائمًا الإشكالية بلغت إلى فسخ العلاقة الزوجية.. بابا كان خايف على العجلة تتسرق وميقصدش يعمل كده".

وتابعت أن الصورة كانت مطلع انتشارها من صفحة "المحلة الكبرى" ميدنتهم، تهيؤات حالا لا يمكن لهم حذف الصورة، مشددة على أنها تواصلت مع الأدمن المخصص بالصفحة لكنه حجبها على "facebook".
moumn
كاتب المقالة
كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع جريدة أنباء الوطن .

جديد قسم : محافظات

إرسال تعليق