القائمة الرئيسية

الصفحات

بالصور : رئيس الروتاري الدولي يزور مصر ويفتتح مشروعات حيوية





كتب - محمود الهندي

خلال زيارة قصيرة لمصر، شارك مارك مالوني رئيس الروتاري الدولي في افتتاح قرية الريان بمركز يوسف الصديق بمحافظة الفيوم بعد إنتهاء روتاري مصر من تطويرها، جاء ذلك في حضور محافظ الفيوم الدكتور أحمد الأنصاري، والدكتور شريف والي محافظ المنطقة الروتارية 2451، والعديد من قيادات ورؤساء الأندية الروتارية.

وحرص مارك مالوني على تفقد كافة المنازل ومصافحة أصحابها، وفي كلمته أعرب عن فخره بإنجاز واحد من أهم المشروعات التي تساعد في تلبية احتياجات المواطنين التي كفلتها مواثيق حقوق الإنسان العالمية وهو الحق في السكن الآدمي، مقدمًا الشكر لـ روتاري مصر وكافة الأندية التابعة له وفي مقدمتهم الدكتور شريف والي محافظ روتاري مصر .

وفي هذا السياق أكد "والي"، أن قرية الريان جائت ضمن مجموعة من القرى التي عملت الأندية الروتارية على تطويرها والتي وصلت لـ 16 قرية، بالتعاون مع جمعية الأورمان، الأمر الذي يأتي إنطلاقًا من تقديرنا لدور منظمات المجتمع المدني الداعم للدولة من خلال المساهمة في خدمة المجتمع وإقامة المشروعات التي تهدف للإرتقاء بجودة الحياة، أملًا في توفير حياة كريمة تحقيقًا لأهداف الدولة وتماشيًا مع مبادرة الرئيس عبدالفتاح السيسي .

ومن جهتها، قالت رئيس سابق علا النوري رئيس لجنة خدمة المجتمع، أعمال تطوير قرية الريان تكلفت 3.5 مليون جنية وتهدف لخدمة أكثر من ٤ الآف شخص، ولفتت إلى أن التطوير شمل توصيل مياه الشرب والصرف الصحفي لـ 200 منزل وتطوير ٣٠ منزل وتوزيع 3000 بطانية، وعمل قوافل طبية للعيون وبعض التخصصات للعنايه بصحة المرأة والطفل، كما ساهمت الأندية الروتارية في إقامة المشروعات الصغيرة والتنموية ومنها تدريب وتوزيع ماكينات الخياطة على عدد من السيدات المعيلات، وتوزيع المواشي وثلاجات المياه الغازية لعدد من أصحاب الأكشاك من المعيلات .

كما قامت اللجنة الاقتصادية برئاسة مها خيري بالتعاون مع لجنة تمكين المرأة برئاسة أميمة الشيخ بتسليم أجهزة كهربائية لـ ٢٠ فتاة، وتسليم ٢٠ ماكينة خياطة للسيدات المعيلات، كما تسلم أصحاب المنازل المجددة عدد ٢ نعجة وخروف وذلك لمساعدتهم على بدء مشاريع تعينهم على مصاعب الحياة .

ونظمت لجنة الأجيال الجديدة في المنطقة برئاسة رئيس سابق دينا قطب سليمان ندوة لرئيس الروتاري الدولي مارك مالوني، في سياق مؤتمر السلام الدولي للروتاري، بمشاركة 150 من الشباب أعضاء الروتاكيدز والانتراكت والروتاراكت ومجموعات التبادل والخريجين، وجمعية الخريجين ومبادرة ذوي الاحتياجات الخاصة "اسمعونا"، إضافة إلى عدد من أبرز  المحافظين السابقين، وقادة المنطقة، والزملاء الروتاريون، والشخصيات المعنية في المنطقة وبعض المناطق الروتارية الأخرى .
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات