القائمة الرئيسية

الصفحات

عاجل

فوضى عارمة في شوارع إيطاليا

فوضى عارمة في شوا

رع اٍيطاليا بسبب فيضانات مفاجئة.
متابعة – هانم السيد - الاٍسماعيلية
تسببت الأمطار الغزيرة التي نتج عنها سيول وفيضانات بغرق مناطق كثيرة في اٍيطاليا، وتسبب ذلك في شلل كثير من شوارع مدينة ميلانو، والتي جعلها في وضع حرج بسبب سوء الأحوال الجوية، وفي منطقتي بيرجامو وكومو قد تحولت الأمطار الغزيرة اٍلى فيضانات، وقد غرقت منطقة نيجودرا  بسبب الفيضانات التي جاءت من نهر سيفيسو، والتي وصلت اٍلى محطات مترو الانفاق وتسبب ذلك في توقفها بعد انقطاع التيار الكهربائي.
ونتج عن هذه الأحوال الجوية السيئة أمطار شديدة  بالأضافة اٍلى هبوب رياح قوية تقارب سرعة هباتها 100كم/ساعة. وذكرت صحيفة "الجورنال" الاٍيطاليا أن تلك الفيضانات قد تسببت بالكثير من الأضرار وأنهيار الكثير من الأشجار على السيارات وذلك قد حدث في مدينة ميلانو، وتعتبر المنطقة الجنوبية الغربية لميلانو المنطقة الأكثر ضراراّّ، وقد بلغت معدلات الأمطار حوالي 180 و200 مم في غضون ساعات قليلة وفي نفس الوقت تلقت مناطق كبيرة من العاصمة وضواحي المدينة كميات مماثلة من الأمطار.
وذكر عضو مجلس مدينة ميلانو "ستيفانو أندوفينو" أنهم لم يشهدوا مثل هذه الفيضانات منذ عام 2014، والتي وصلت معدلات الأمطار اٍلى 130 مم وتم اٍطلاق انذار الطوارئ من اللون البرتقالي، وذلك اللون يعني الدرجة الثالثة من خمس درجات، وأضاف أنه من المتوقع حدوث أمطار جديدة في الأيام القادمة، مصاحبة عواصف شديدة.
وبحسب صحيفة " تيمبوايطاليا" الاٍيطالية، اٍن مستشفى نيجواردا قد تعرضت أيضاّّ للغرق بسبب تلك الفياضانات، وذلك قد أثار القلق بسبب مصابين فيروس كورونا الموجودين بها.
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات